أعادت السلطات التركية فتح معبر "قرقميش" الحدودي مع سوريا، في ولاية غازي عنتاب، جنوب تركيا، عقب إغلاقه، مساء أمس، إثر الاشتباكات، بين تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" (داعش)، و"الجبهة الاسلامية"، التي تضم عدة فصائل معارضة.

وأفاد مراسل الأناضول، أن الاشتباكات تصاعدت في محيط سجن جرابلس، الذي تسيطر عليه "داعش"، وتحتجز فيه حوالي 250 شخصا، فيما ضربت الجبهة الاسلامية حصارا حول المنطقة، إلا أنها تتجنب التقدم باتجاه السجن حفاظاً على حياة السجناء.

وشهد المعبر ازدحاما في حركة المرور، من الجانب السوري إلى تركيا، فيما لوحظ انتظار عدد من السوريين في الجانب التركي من المعبر.

وشهد شمال سوريا، في الآونة الأخيرة، اشتباكات بين عدد من الفصائل المعارضة، وتنظيم "داعش"، انسحبت إثرها الأخيرة عن عدد من المناطق التي تسيطر عليها، لاسيما معاقلها بمنطقة الدانة، وأطمة، بريف إدلب، شمال غرب تركيا.